“مش هتدور على البديل تاني” .. الحكومة تكشف رسمياً موعد انتهاء أزمة نواقص الأدوية

كشف الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، عن حل أزمة الدواء والتي تشهدها السوق المحلي، حيث تعاني من وجود نواقص في بعض الأصناف الدوائية، مشيرا إلى أن الحكومة الجديدة ستعمل على حل مشكلة النقص في بعض الأدوية.

الجزء الأكبر من سوق الأدوية مملوك للقطاع الخاص

وأوضح الدكتور مصطفى مدبولي، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس، أن قطاع الدواء جزء كبير منه هو عبارة عن شركات خاصة، مضيفا أنه بالفعل الدولة لها تواجد من خلال الشركات القابضة وبعض الشركات المملوكة للدولة ولكن الجزء الأكبر من هذا القطاع هو مملوك القطاع الخاص.

الأزمة هتنتهي قريبا.. رئيس مجلس الوزراء يعلن حل أزمة نواقص الأدوية في السوق المحلي
الأزمة هتنتهي قريبا.. رئيس مجلس الوزراء يعلن حل أزمة نواقص الأدوية في السوق المحلي

تثبيت سعر الدواء

وتابع الدكتور مصطفى مدبولي، أن الدولة حريصة على تثبيت سعر الدواء مشددا على أن هناك إجراءات ستتخذها الدولة والتي جعلت سعر الدواء من أرخص الأسعار على مستوى العالم، ونتيجة لذلك هناك الكثير من الضبط لعمليات التهريب للدواء المصري من خلال أجهزة وزارة الداخلية والجهات وبالتالي الدواء المصري انخفض من 20 إلى 50 ضعفا عن الأسعار العالمية.

الأزمة هتنتهي قريبا.. رئيس مجلس الوزراء يعلن حل أزمة نواقص الأدوية في السوق المحلي
الأزمة هتنتهي قريبا.. رئيس مجلس الوزراء يعلن حل أزمة نواقص الأدوية في السوق المحلي

 

وعن حل الأزمة التي تعاني منها السوق المحلي، أضاف الدكتور مصطفى مدبولي أن هناك تنسيقا مع القطاع الخاص بالوصول إلى عملية التوازن، خاصة أن المتحكم في إنتاج الدواء المواد الخام التي يتم استيرادها، مشددا على أن الدولة حريصة على توفير العملة الصعبة للشركات المنتجة بالسعر الرسمي.

وأشار الدكتور مصطفى مدبولي، إلى أنه تم الاتفاق مع الشركات على تحريك محسوب ودقيق بنسب مقبولة للأدوية، موضحا أن الدولة تتدخل من خلال هيئة الدواء ليتم وضع خطة لتطبيق هذا التحريك في أسعار بعض المجموعات الدوائية حتى آخر العام، بما يضمن عدم حدوث أي نقص في الأدوية خلال الفترة المقبلة، مؤكدا المتابعة المستمرة لهذا الملف ومختلف عمليات الإنتاج وصولا للانتهاء من مشكلة النقص خلال الأسابيع القليلة المقبلة.