تغريم مطعم في الإسكندرية 99 مليون جنيه.. اعرف السبب

نجحت الإدارة العامة لمكافحة التهرب الجمركي في المنطقة الوسطى والجنوبية – قطاع الالتزام التجاري، في ضبط مطعم بالإسكندرية لاتجاره في المشروبات الكحولية المهربة وغير خالصة الضرائب والرسوم بالمخالفة لقوانين الجمارك والاستيراد والتصدير.

ببيع الخمور والمشروبات الكحولية غير الخالصة للضرائب والرسوم

وتلقى رجال الجمارك بعض المعلومات التي تفيد ببيع المطعم الخمور والمشروبات الكحولية غير الخالصة للضرائب والرسوم، ليتم تشكيل لجنة جمركية للتحري حول المعلومات التي تلقاها رجال الجمارك، والتأكد من صحتها.

ضبط مطعم بالإسكندرية لاتجاره في المشروبات الكحولية المهربة وغير خالصة الضرائب والرسوم بالمخالفة لقوانين الجمارك والاستيراد والتصدير
ضبط مطعم بالإسكندرية لاتجاره في المشروبات الكحولية المهربة وغير خالصة الضرائب والرسوم بالمخالفة

غرامة 99 مليون جنيه لمطعم يبيع خمور مهربة

وأوضحت اللجنة الجمركية التي تم تشكيلها برئاسة أحمد عيد مدير إدارة السلع المفرج عنها تحت التحفظ، من خلال تفتيش المطعم تم التحفظ على 4437 زجاجة مشروبات كحولية أجنبية الصنع غير خالصة الضرائب والرسوم الجمركية يقدر عنها غرامات وتعويضات بقيمة 99 مليون جنيه.

وقرر رئيس الإدارة المركزية لمكافحة التهرب الجمركي عبد الناصر محمد، وأحمد جاب الله رئيس الإدارة المركزية للإعفاءات، اتخاذ الإجراءات القانونية وتحرير محضر ضبط جمركي رقم 659 لسنة 2024 ضد المطعم، وذلك تنفيذا لتوجيهات الشحات غتوري، رئيس مصلحة  الجمارك بتشديد الرقابة الجمركية ومكافحة كل أشكال التهرب الجمركي.

 ضبط مطعم بالإسكندرية لاتجاره في المشروبات الكحولية المهربة
ضبط مطعم بالإسكندرية لاتجاره في المشروبات الكحولية المهربة

 

من ناحية أخرى أوضحت الجمارك حقيقة  الأنباء المتداولة خلال الأيام الماضية بشأن تخفيض أعداد السيارات المستوردة التي يتم الإفراج عنها شهريا إلى 10 آلاف سيارة، حيث نفت  الجمارك تحديد عدد معين للسيارات التي يتم الإفراج عنها شهريا، مشيرة إلى أن ما تم تداوله خلال الأيام الماضية لا أساس له من الصحة، وما تم تداوله من أخبار تفيد بإصدار تعليمات شفهية للمسئولين في الجمارك بالسماح فقط بالإفراج عن 10 آلاف سيارة شهريا غير صحيح على الإطلاق.

وطالبت مصلحة الجمارك كل من يرغب في الحصول على المعلومات الصحيحة المرتبطة بالجمارك مراجعة الموقع الإلكترونى لمصلحة الجمارك المصرية، من أجل توضيح المعلومات قبل نشرها والاستعانة بالمصادر الرسمية المختصة للتحقق من صحة الأخبار المتداولة.