ارتفاع جديد في سعر دواء شهير يعالج النقرس وحمى البحر المتوسط

أعلنت هيئة الدواء المصرية، الموافقة على زيادة جديدة في أسعار عدد من الأدوية خلال الأيام الماضية، وذلك بطلب مقدم من الشركات المنتجة، سعيا منها على استمرار التواجد في السوق الدوائي المصري، بسبب ارتفاع تكلفة الإنتاج وارتفاع سعر صرف الدولار مقابل الجنيه منذ شهور رسميا في البنوك.

ارتفاع سعر دواء يعالج النقرس

ووافقت هيئة الدواء على رفع دواء كولشيسين في الأسواق، حيث ارتفع سعره إلى 190 جنيها بدلا من 120 جنيها بزيادة تصل إلى 70 جنيها، حيث يستخدم الدواء في علاج مرض النقرس وحمي البحر المتوسط كما يعالج مسكن للألم ويعالج الالتهابات.

وكان الدكتور علي الغمراوي رئيس هيئة الدواء المصري، قد استقبل وفدا من ممثلي الشركات المحلية وغرفة صناع الأدوية، لبحث سبل التعاون بين الهيئة والشركات والغرفة، وتم بحث خلال الاجتماع بحث سبل دعم الشركات بما يضمن توافر المستحضرات الطبية لصالح المريض المصري، كما ناقش مقترحات دعم التصدير المختلفة ونفاذ المستحضرات المصرية للأسواق الإقليمية والعالمية وتطوير آليات التسجيل والراقبة بما يتوافق مع المستجدات العالمية.

وأكد رئيس هيئة الدواء المصرية، على ضرورة التزام الشركات باستمرارية الانتاج ورفع مستوى كفاءة المنتجات للارتقاء بمستوى صناعة الدواء في مصر بما يحقق المنفعة للمريض المصري، مشددا على “ضرورة الحفاظ على التوافق والتواصل الفعال بين الهيئة وغرفة صناعة الأدوية لضمان توفير احتياجات المريض المصري من دواء آمن وفعال”.

وكان الدكتور خالد عبد الغفار نائب رئيس الوزراء ووزير الصحة والسكان، قد قدم اعتذارا للشعب المصري بشأن ارتفاع أسعار الأدوية خلال الأيام الماضية وعلى نقص بعض الأدوية المستوردة، ووعد بحل هذه الأزمة خلال الشهور القليلة المقبلة خاصة بعد استيراد المواد الخاص لإعادة تشغيل الإنتاج، مشيرا إلى أن ارتفاع الأسعار يتراوح بين 25 إلى 35%.